أخبار الرئيسيةبيانات الاتحادبيانات وبلاغات

بيان المكتب التنفيذي الوطني إثر اغتيال شيرين أبو عاقلة

تونس، في 12 ماي 2022

بيــــــان

 

أقدمت آلة الإرهاب والإجرام الصهيونية على اغتيال فارسة الحقيقة وعينها شرين أبو عاقلة بواسطة القنص بدم بارد، وإنّ المكتب التنفيذي الوطني وهو يترحم على روح الشهيدة ويعزي أهلها والإعلاميين الأحرار وكافة الشعب الفلسطيني، فإنه:

  1. يدين بشدّة عملية الاغتيال الجبانة ويؤكّد أنّها جريمة تثبت من جديد الطابع الإرهابي للكيان المحتلّ وهي ليست إلاّ حلقة من سلسلة الإرهاب الصهيوني المنظّم التي اعتمدت الإعدام الممنهج لكلّ ما هو فلسطيني: الإنسان والأرض والهوية.
  2. يعتبر أنّ اغتيال شرين أبو عاقلة يعبر عن حقيقة وجوهر الفكر الصهيوني الإرهابي المعادي للحقيقة والحرية والإنسانية إذ أنّ قنص الشهيدة يستهدف محاولة طمس كلّ صوت يعرّي طبيعة الكيان الغاصب ويمنع الإعلام من نقل الحقائق إلى العالم.
  3. يدين صمت المجتمع الدولي، إذ عرّت عملية الاغتيال المعايير المزدوجة إزاء الحقّ الفلسطيني وتكشف زيف الديمقراطية الإمبريالية المتوحّشة وسعيها في أغلب الأحيان إلى محاولة احتواء بشاعة المشهد الإجرامي المتكرّر للعدوّ وعربدة أداة إرهابه في القرى والمدن الفلسطينية.
  4. يندّد بصمت الحكّام العرب وخاصّة المطبّعين مع الكيان المحتلّ أمام هذه الجريمة النكراء ويدين مواصلة بعض وسائل الإعلام ممارسة أشكال التطبيع الإعلامي مع هذا الإرهاب وكيانه الغاصب وتبريره.
  5. يدعو إلى حملة دولية وخاصّة بين أحرار العالم للدفع من أجل فضح الصهاينة ومحاصرتهم وعزلهم دوليا ومحاسبتهم على ما يقترفونه من جرائم ضدّ الإنسانية.

الأمين العام

نورالدين الطبوبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى